صحه وجمال

ما هو الصداع النصفي

كثير منّا يصيبه صداع ولا يعرف السّبب وعند مراجعته للطبيب يبدأ الطبيب بعمل الفحوصات للالبحث عن سبب الصداع الذي هو عارض لمرض يصيب الإنسان بألم في في الرأس. والصّداع ليس مرض بحد ذاته . أمّا ما سنتحدث عنه فهو الصداع النصفي (الشقيقة) حيث يصيب هذا النوع من الصداع جزء واحد من الرأس أي على شكل نصفي .ويصيب النّساء أكثر من الرجال حيث النّسبة المئوية لهذا الصداع 25% من النساء و8%من الرجال طوال حياتهم. والمرأة أكثر عرضة لنوباته ولاسيما في مرحلة سن اليأس وذلك بسبب تغير معدلات الهرمونات الأنثويّة لدى المرأة.
للصداع النصفي نوعين مهمّين .الأوّل صداع نصفي وعادي لايشعر فيه المريض بقرب النوبة حيث تستمر نوبته بين أربع ساعات و اثنان وسبعون ساعة وتكون أعراضه الشعور بألم بجانب واحد من جوانب الرّأس أو في الجانبين معاً وقد يكون على شكل نبض شديد الألم أو متوسط أو خفيف حيث يرافق ذلك الشعور بأعراض كثيرة منها الشعور بالغثيان مع وجود القيْ ويكون عند المريض حساسية للأصوات وخصوصاً العالية وحساسية للضوء . أمّا الثاني فهو صداع نصفي تقليدي حيث يكون المريض على معرفة بقرب النّوبة من الصداع وتكون على الأقل مرّتين سنويا ومن الممكن أن تستمر النّوبة لعدة أيّام تكون مسبوقة بتوتّر ومزاج عصبي ورؤية مشوّشة ومن الممكن أن يفقد المريض النّظر مؤقتاً مع صعوبة في الحديث و الكلام وتنميل في الوجه والأطراف وألم في الفكّين والجبهة والأذنين والعينين . حيث من الممكن أن يظهر بجانب واحد هذا النّوع وينتقل فجأة إلى الجانب الآخر .
لا يوجد ما هى اسباب محددة للصداع النصفي لكن هناك بعض الما هى اسباب التي تساعد على ظهوره وهي تختلف من مريض لآخر وأبرزها الضغط العصبي وعدم تناول الوجبات الأساسيّة أثناء اليوم وقلّة النّوم أو زيادة النّوم لأوقات طويلة والإرهاق أو تناول بعض أنواع الطعام والشراب التي تساعد على ظهور الصّداع مثل الاجبان والخمور والمواد الحافظة للطعام وقلّة تناول الكافيين المتعوّد عليها الشخص المريض الموجودة في الشاي والقهوة ومن العوامل الأساسيّة لظهوره لدى السيّدات (الدّورة الشهريّة ) .
إنّ الوقاية من الصّداع النّصفي والتّقليل من نوباته التي تؤلم المريض المصاب بالصداع النّصفي يجب عمل الآتي : يجب تناول الطّعام الذي يبعد نوبات الصداع وتجنّب المشروبات الكحولية وتجنّب المشروبات التي تحتوي على الأحماض مثل عصير اللّيمون وخصوصاً قبل الأكل و عدم الإفراط بتناول المكسّرات وتجنّب النّوم لساعات طويلة والإبتعاد عن الأماكن ذات الحرارة المرتفعة وتجنّب البقاء فيها لفترات طويلة والجلوس بشكل صحّي و سليم وخصوصاً للرقبة كونها المؤثّر الرئيسي في الصداع . الإبتعاد قدر الإمكان عن التّدخين بكل أنواعه لأنّ التّدخين من أكثر المحفّزات لظهور الصداع النصفي والإبتعاد عن مشاهدة التّلفاز لفترات وأوقات طويلة ومحاولة الإسترخاء لإراحة الأعصاب وأخذ قسط وافر من الرّاحة النفسية والجسدية والإبتعاد عن العصبيّة الزائدة المحفّزة لظهور نوبات الصّداع .

يعرف الصداع النصفّي على أنه ألم شديد وبشكل نابض يكون في أحد جانبي الرأس، ويظهر الألم في شكل نوبات متكررة، وسبب تسميته بهذا الاسم هو أنه يصيب جزءاً من الرأس فقط ولا يكون بكامل الشقين من الرأس، هذا الصداع لا يمكن تجاهله أو إهماله لأنه شديد ومتكرر ولا بد من إيجاد علاج و دواء له، يحدث الصداع النصفّي من خلال التمدد في الأوعيةُ الدمويّةُ التي توجد في الأغشيةُ السحائيّةُ والتي تكون مغطيّةُ للمخ وبسبب هذا التمدد يحدث ضغط على المستقبلات العصبيّةُ وينتج عن ذلك استثارة لها بشكل أكبر وزائد، حيث أنه عند كل نبضة يتم الضغط على المستقبلات العصبيّةُ محدثاً ألم على شكل نبض بشكل متكرر.

ما هى اسباب الصداع النصفي

هناك الكثير من الما هى اسباب التي تقوم على تحفيز حدوث الصداع النصفى وهي كالتالي:

  • قد يكون السبب لعوامل وراثيّة بسبب حدوث هذا الصداع في العائلة .
  • حدوث الصداع النصفّي قد يكون ناتج عن التعرض الى الأصوات المزعجةُ وضوء شديد يتعرّض له الشخص بالإضافة إلى الروائح القويّةُ.
  • التعرض للتوتر والقلق والتغيير في نمط النوم وحدوث ضغط عصبيّ يؤدي لمشكلة الصداع النصفي.
  • شرب الكحول والخمر والتدخين من المسببات المؤدية الى حدوث الصداع النصفي .
  • عند بعض النساء بسبب التغيّر في مستوى الهرمونات أثناء الدورة الشهريّة.

أعراض وعلامات و دلائل الصداع النصفّي

الصداع النصفّي لا يحدث الصداع مرة واحدة حيث أنه يظهر بشكل تدريجي على مراحلوهي كالتالي:

  • في بداية حدوث الصداع: حيث يشعر الشخص بالغثيان والتثاؤب وسرعةَ في الانفعال مع الإحباط ويتسبب ذلك في انخفاض الإنتاج والصعوبة في العمل وتستمر إلى بضعة أيام.
  • خلال مرحلة ظهور الهالة حيث تزيد الاختلالات العصبيّة وشدة الألم واضطراب في التوازن والرؤيّة والكلام.
  • خلال مرحلة الألم الشديد والقوي حيث أنه في هذه المرحلة لا يستطيع المصاب تحمل الألم والصداع ويزيد عند توفر محفز من المحفزات التي ذكرت سابقاً.
  • في مرحلة نهاية الصداع حيث يبدأ الصداع والألم بالاختفاء تدريجياً.

أقسام الصداع النصفي

  • الصداع النصفي البسيط حيث لا تكون مصاحبة معه الهالة وهو النوع الشائع الحدوث في أغلب الحالات، حيث تكون مدته من (4 ساعات – يومين) وأعراضه تكون بدون مرحلة الهالة.
  • الصداع النصفي التقليدي والذي يكون مصاحب للهالة وهو قليل الحدوث( وذلك رحمة من الله ) وأعراضه حدوث اضطرابات عصبية والتشنج .

السابق
اعراض حساسية الربيع
التالي
معلومات عن سرطان الكبد الثانوي

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: